جائزة الأميرة صيتة تعقد ورشة عمل بحضور وزير الشؤون الاجتماعية


بحضور وزير الشؤون الاجتماعية ورئيس مجلس أمناء الجائزة  الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي عقدت جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي ورشة عمل قبيل انطلاق اعمال دورتها الرابعة.

وجاءت الورشة تحت مسمى مقترحات الدورة الرابعة لجائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي ( التمكين الاجتماعي والاقتصادي لكبار السن ) ١٤٣٧هـ/٢٠١٦م

وأوضح أمين عام الجائزة الدكتور عبدالله المعيقل أنه شارك في هذه الورشة نخبة من المختصين في الشأن الاجتماعي من لجنة الشؤون الاجتماعية والشباب بمجلس الشورى والقائمين على الجمعيات الخيرية واللجنة الوطنية لكبار السن ومسؤولي القطاعات ذات الصلة بالمسنين . 

مبيناً أن الورشة تسعى لجمع الرؤى والمقترحات حول موضوع الدورة وفروعها وضوابطها . 

كما أوضح المعيقل أن الجائزة تأتي لإبراز الإبداع في العمل الاجتماعي من خلال تقدير الداعمين المتميزين وتشجيع المبادرات الفردية للتمكين الاقتصادي والدمج الاجتماعي وتشجيع بحوث ودراسات التنمية الاجتماعية.

مضيفاً أن الجائزة تأتي لتحقيق عدة أهداف أبرزها تأصيل العمل المؤسسي الاجتماعي بجميع صورة وتقدير المتميزين من الجنسين في العمل الاجتماعي، إضافة الى تشجيع البحوث والدراسات والنشاطات الاجتماعية وترسيخ ثقافة العمل الاجتماعي والخيري والإنساني والتطوعي وتحفيز الهيئات الحكومية والأهلية على التميز والإبداع في العمل الاجتماعي وإبراز دور المرأة واسهاماتها المشرفة والايجابية في المجالات الاجتماعية والإنسانية والخيرية والتطوعية على المستويين المحلي والدولي.

وتشمل الجائزة ثلاثة أفرع رئيسية، ويتضمن الفرع الأول جوائز مبادرات الجهات الداعمة وتمنح هذه الجائزة للمبادرات المتميزة ويتضمن الفرع الثاني جوائز الفئات المستهدفة والتي تمنح لفئة كبار السن من الجنسين الذين قدموا مبادرات إنسانية متميزة فيما جاء الفرع الثالث من الجائزة للدراسات والأبحاث العلمية والتي تمنح للبحوث والدراسات المتميزة التي تناولت موضوعات تتعلق بكبار السن

الجدير بالذكر ان جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز ترصد مبلغ ١٠ ملايين ريال جوائز في الدورة الواحدة

العودة إلى الأخبار