جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز تعلن إطلاق دورتها الحادية عشرة وتكرم الفائزين

الجمعة ٠٩ - فبراير - ٢٠٢٤
جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز تعلن إطلاق دورتها الحادية عشرة وتكرم الفائزين
جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز تعلن إطلاق دورتها الحادية عشرة وتكرم الفائزين

تقيم جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي يوم الاثنين المقبل حفلاً لتكريم الفائزين بالجوائز الاجتماعية للجائزة للعام 2023 المتضمنة جائزة "أم الجود" و"المواطنة المسؤولة" و"تنسيق" و"تحفيز"، كما سيتم إعلان إطلاق الدورة الحادية عشرة تحت عنوان (الشركات المجتمعية في تلبية الاحتياجات الإنسانية )، برعاية وحضور الأمير سعود بن فهد بن عبدالله بن محمد بن سعود الكبير نائب رئيس اللجنة التنفيذية عضو مجلس الأمناء للجائزة، والأمير عبدالله بن فيصل بن خالد بن ناصر بن عبدالعزيز عضو مجلس الأمناء، والأمين العام للجائزة الأستاذ الدكتور فهد بن حمد المغلوث وعدد من أصحاب السمو الأمراء والمهتمين بالعمل الاجتماعي وذلك في قاعة الأمير سلطان بن عبدالعزيز بفندق الفيصلية.
وأوضح الأمين العام للجائزة أن الجائزة تسعى إلى تحفيز المبدعين في جميع مناطق المملكة تناغماً مع توجهات الدولة التي تواكب رؤية 2030 وتسهم في إيجاد قواعد تنافسية، مشيراً إلى أن اختيار العنوان للدورة الحادية عشرة (الشركات المجتمعية في تلبية الاحتياجات الإنسانية) جاء لهذا العام ليؤكد أن التميز في العمل الاجتماعي هو سلوك حضاري ينسجم مع توجهات الدولة والتحولات الكبرى التي تشهدها المملكة في هذه المرحلة التي تسهم في دعم وتشجيع وتحفيز رواد الأعمال الاجتماعية.
وأكد الدكتور المغلوث على أن الجائزة تفخر بكل إنجازاتها التي قدمتها في السنوات الماضية خلال مسيرتها المعطاءة على كل المستويات وأنها تصب في خدمة الوطن ومواطنيه والمتسمة بروح الشفافية والموضوعية والاستدامة، وتعكس رقي المجتمع وتكاتفه وولاء أبنائه، داعياً كل الراغبين من شرائح المجتمع المختلفة ومناطق المملكة في الترشح لنيل الجائزة إلى الاستعداد للمشاركة في الجائزة بجميع مجالاتها ومبادراتها.
واختتم بقوله: ما نراه اليوم من إنجازات إنسانية ووطنية تقدمها جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي من مبادرات مجتمعية وما نُشاهده من منصات خيرية تقدمها جهات مختلفة في المناطق، ما هي إلا دلالات خير في المملكة.